مجتمع

المتاريس للي سدو بها الأحياء تنهي حياة شخص بمراكش

لقي سائق دراجة نارية مصرعه في وقت متأخر من ليلة أمس الجمعة، بعد ارتطامه بالمتاريس التي أقامتها السلطات بجماعة سعادة لعزل حي الافاق، في الاطار التدابير الجديدة القاضية باغلاق 12 حيا بعمالة مراكش للحد من انتشار فيروس كورونا.

وحسب المعطيات التي توصلت بها جريدة “كشـ24″ الجهوية ، فإن المعني بالامر الذي كان على متن دراجة نارية صينية الصنع من نوع “سـ90” برفقة شخص آخر، ولم يكن يعلم بوجود المتاريس، كما لم يتمكن من رؤيتها بالنظر لضعف الانارة العمومية في المنطقة على مستوى الطريق الرابطة بين دوار بنعيش وتجزئة الافاق، ما تسبب في اصطدام الدارجة بالمتاريس بقوة كبيرة، ومصرع السائق على الفور، فيما تعرض مرافقه لاصابات متفاوتة نقل على إثرها لتلقي العلاج.

وقد خلفت الحادثة موجة من الحزن، واستياء عارما على اعتبار ان المتاريس وضعت دون وضع اشارات تنبه لوجودها، ودون توفر إضاءة قوية بعين المكان، فيما كان الارجح وضعها في مكان تتوفر فيه الانارة بشكل قوي، او الاكتفاء بوضع حواجز حديدية محروسة من طرف السلطات، كباقي الاحياء التي شملها الاغلاق بمراكش.

المصدر : كشـ24

social barre

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى