فن وثقافة

الممثلة “نسرين الراضي” تؤكد فبركة الكاميرا الخفية

لا زالت الكاميرا الخفية التي تعرض على القنوات المغربية تثير جدلًا واسعًا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يعتبرونها مفبركة وليست حقيقية.

وفي هذا السياق، خرجت الممثلة نسرين الراضي عن صمتها بتدوينة نشرتها على صفحتها الرسمية على الفايس بوك توضح من خلالها حقيقة فبركة الكاميرا الخفية.

وكتبت نسرين منتقدة هذا النوع من البرامج: “كون هاد الكاميرا الخفية ما كانوش كيعيطو ليا كل عام باش نمثل معاهم، نشك ونقول راه بنادم بصح كيتقولب”.

وتابعت: “علاش ما تكونش عندنا بصح كاميرا خفية مخدومة مزيان، تجيبني ونبقى نتعصب ونخصر الهضرة، علاش علاش مكاينش هادشي وا علاش؟”.

ولاقت تدوينة الراضي إعجاب متتبعيها الذين عبروا عن سخطهم من مثل هذه البرامج.
وبعد ساعات قليلة من نشرها التدوينة، عادت نسرين وحذفتها وكتبت في تدوينة آخرى “الله يسامح رمضان هذا …”.

ورغم الانتقادات الواسعة إلا أن هذه النوعية من البرامج تحقق نسب كبيرة من حيث نسب المشاهدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى