مجتمع

انطلاق أشغال إحداث مستشفى ميداني مؤقت للمصابين بفيروس كورونا

في خطوة استباقية لمواجهة جائحة كورونا، أوضح بلاغ مشترك لمجلس جهة الدار البيضاء ومجلسي الجماعة والعمالة، اليوم الأحد 05 أبريل، أن أشغال تشييد مستشفى ميداني مؤقت تناهز طاقته الاستيعابية 700 سرير، بدأت أمس السبت، ومن المنتظر أن تنتهي الأشغال خلال أسبوعين.

وسيكلف المستشفى الميداني المقام على مساحة تقدر ب 20 ألف متر مربع، غلافا إجماليا يصل إلى 45 مليون درهم، وذلك بالتعاون مع المديرية الجهوية للصحة، وسيتم تقسيمه إلى أربعة فضاءات كبيرة منفصلة عن بعضها البعض، حيث سيكون لكل فضاء طاقمه الطبي المنفصل، وذلك بمكتب أسواق ومعارض الدار البيضاء.

وتأتي هذه الخطوة تزامنا مع ارتفاع عدد الحالات المؤكدة، التي وصلت اليوم الأحد 990 حالة، لتتصدر جهة الدار البيضاء سطات، لائحة الجهات الأكثر إصابة 279 إصابة، مع دعوات من مختلف المؤسسات والفاعلين في قطاعات الصحة بضرورة التقيد بإجراءات حالة الطوائ الصحية لوقف العدوى وتداعياتها المكلفة على الجانبين الصحي والاقتصادي.

ومن المنتظر أن يوضع جهاز معالجة الهواء لضمان تجديد الهواء داخل الأروقة، مع استغلال موقف السيارات التابع للمعرض، لإقامة قاعات للاستشارة الطبية، وقاعات استراحة و مكاتب للأطباء ومرافق صحية أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى