محاميين مغاربة يرفعون دعوة ضد الطبيب الفرنسي

أعلن نادي المحامين بالمغرب ، أنه قرر تقديم دعوى قضائية لدى القضاء الفرنسي ضد جون-بول ميرا رئيس وحدة العناية المركزة في مستشفى كوشين بباريس ، بسبب التشهير و العنصرية.

طبيبان فرنسيان، كان قد أثارا جدلا كبيرا أمس الأربعاء، بعد أن صرحا على قناة “إل سي إي”، أن هناك لقاح “BCG”، وهو خاص بـ”مرض السل”، قد يكون فعالا في علاج المصابين بـ”فيروس كورونا”، لكن الغريب في الأمر، هو قوله أن هذا اللقاح، قد يتم تجريبه في قارة أفريقيا، للتأكد من نجاعته، وهي تصريحات، جرت عليهم الكثير من الانتقادات.

وقال جون-بول ميرا : “إذا كان بإمكاني أن أكون مستفزا، ألا يجب علينا إجراء هذه الدراسة (تجريب اللقاح) في إفريقيا، حيث لا توجد أقنعة، ولا علاج، ولا إنعاش؟ مثل ما فعلنا سابقا، في بعض الدراسات الخاصة بمرض ‘الإيدز’، حيث نخضع الباغيات لبعض الاختبارات، لأننا نعلم أنهم معرضون بشدة ولا يحمون أنفسهم”.

هذا المقترح، أكده حتى كاميل لوشت (مدير الأبحاث في معهد INSERM الفرنسي)، الذي قال: “أنت على حق (في إشارة لما قاله ميرا)… سوف نفكر بجدية في الأمر (تجريب اللقاح في أفريقيا)، لكن هذا لا يمنعنا من التفكير بالتوازي، في القيام بهذه الدراسة في أوروبا وأستراليا”.